أرشيف الأخبار

مؤتمر في جامعة الدول العربية من اجل حرية التنظيم
د. ميناردوس يتجاذب أطراف الحديث
مع وزير العدل الفلسطيني علي خشان

اجتمع أكثر من 100 ممثل عن حكومات عربية، و أحزاب سياسية و نقابات عمالية و مؤسسات مجتمع مدني في القاهرة يومي 16 و 17 يناير 2008 للمشاركة في مؤتمر إقليمي يهدف إلى بعث الروح في الحق في حرية التنظيم ، تحت عنوان " تعزيز الحوار بين الحكومات و المجتمع المدني و إصلاح القوانين". و قد حضر المؤتمر وفود من المغرب و الجزائر و تونس و لبنان و فلسطين و سوريا و الأردن إلى جانب مصر الدولة المضيفة، تحت رعاية معالي السيد عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية في  مقر الجامعة العربية.

و يعد هذا المؤتمر الذي عقد في مقر الجامعة العربية في القاهرة هو  ثاني اللقاءات الهامة  في إطار مشروع مدته ثلاثة سنوات بدعم من الاتحاد الأوروبي. و يهدف المشروع إلى تعزيز الحوار بين الحكومات و المجتمع المدني و النقابات العمالية و الأحزاب السياسية حول إصلاح القوانين المتعلقة بحرية التنظيم و وفقا للمعايير الدولية المقبولة

و ينفذ هذا المشروع في إطار شراكة بين مؤسسة فريدريش  ناومان من اجل الحرية و شركائها من المنظمات العربية التالية:

- المنظمة المصرية لحقوق الإنسان – القاهرة
- المركز العربي لتطوير حكم القانون و النزاهة – بيروت
- المركز الوطني لحقوق الإنسان – عمان
- الائتلاف من اجل النزاهة و المسائلة – رام الله

      السيد طاهر المصري المفوض العربي في كلمته الافتتاحية

و في كلمته الافتتاحية أكد السيد طاهر المصري المفوض العربي، مفوضية المجتمع المدني العربي، جامعة الدول العربية على انه " قد حان الوقت لنتحد على المستوى العربي في صياغة لغة مشتركة و تفاهمات حول هذه القوانين الثلاثة" كما أكد د. رونالد ميناردوس المدير الإقليمي لمؤسسة فريدريش ناومان من اجل الحرية على انه " لا يمكن تصور وجود مجتمع ديمقراطي بدون حرية في التنظيم"

و في نهاية يومين من الحوار المفعم بالحيوية اتفق المشاركون على قائمة مفصلة من التوصيات، بموافقة ممثلي جامعة الدول العربية، وسيتم التواصل حول هذه التوصيات مع المسئولين و المجموعات المستهدفة في الدول العربية المعنية.

لمزيد من المعلومات حول المشروع يمكنكم زيارة الموقع : www.arab-laws-reform.net

 
 
القائمة الرئيسية
 
www.fnst-egypt.org: مؤسسة فريدريش ناومن..من أجل الحرية - مصر