الدورات التدريبية


تقارير المشاركين المصريين في دورات الأكاديمية الدولية للقيادة 

 

تقرير حول ندوة لا تعليمَ، لا حريةَ

اسـم المشارك :      أحمد فهمي
تاريخ الـدورة :         7 الى 19 فبراير 2010

التقـريـر:
لكي يقوى نظام الحرية الشخصية والعدالة الاجتماعية القائمة على احترام حقوق الانسان فى اى دولة يجب ان يدعم بقدر كبير من التعليم للجميع بصرف النّظر عن الجنسِ، المركز الاجتماعي، أصل عرقي أَو معتقد ديني. لقد كان ذلك اهم مبادئ التي عقدت بأكاديمية تيودور هويس بجوماسباخ بألمانيا تحت عنوان لا تعليم، لا حرية والتي نظمتها مؤسسة فريدرش ناومان من اجل الحرية.

ومن هذا المنطلق بدائنا الندوة بدراسة طرق التعليم داخل المانيا بمختلف مراحلها والتعرف على طرق اكتساب المهارات من بداية نشأت الطفل، ثم تم عمل بعض ورش العمل حول موضوعات مختلفة حيث تقوم كل مجموعة داخل الورشة بعرض ما تم مناقشة داخل المجموعة فى ورشة العمل.

ثم بعد ذلك ذهبنا لزيارة بعض المدارس بمختلف مراحلها التعليمية.
لكن أهم ما لفت انتباهى هو مركز التدريب الخاص بالطلاب، حيث يوجد بألمانيا مركز يلتحق به الطلاب بعد الدراسة لتعليم المهارات واعدادهم للالتحاق بكبري المصانع والشركات، حيث يقوم هذا المركز بتدرب الطلاب فى عده مجالات منها الهندسة الميكانيكية والكهرباء والزخارف وغيرها.
ثم يقوم المركز بالتعاقد مع عدة مصانع وشركات لإلحاق هؤلاء الطلاب بتلك المصانع والشركات بعد إنهاءهم الدورة التدريبية بالمركز.
انه لمن المذهل، كيف يهتم النظام التعليمى فى المانيا بالطلاب اثناء الدراسة وبعدها ليساعدهم على تنمية مهاراتهم وزيادتها والاتحاق بأفضل الوظائف. لكن هناك شئ يعيب النظام التعليمى فى المانيا وهو طول فترة المرحلة التعليمية فى حيث أن المرحلة التعليمة تنتهى بسن السابعة والعشرون للطالب وهذه مدة كبيرة.

لقد استمتعت فعليا بهذه الندوة بكل ما فيها من أشياء حيث أتيحت لنا الفرصة لدراسة منهج تعليمى ناجح ومتقدم ورؤية نظام سياسى ليبرالى ومشاهدة أهم معالم المدينة والاستمتاع بطقس شديد البرودة والتعرف على اشخاص واساتذة جيدين ما كان لى ان اتعرف عليهم لولا وجودى بهذه الندوة. أتقدم بخالص الشكر لمؤسسة فريدرش ناومان بالقاهرة ولمسئولي وادارى أكاديمية تيودور هويس بجوماسباخ بألمانيا وشكرا لكل من ساهم فى انجاح هذه الندوة.

 
 
القائمة الرئيسية
 
 
www.fnst-egypt.org: مؤسسة فريدريش ناومن..من أجل الحرية - مصر